التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد: تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة جديدة لنجمة التسعينيات الأميركية، بريدجيت فوندا، أثناء قيامها بنزهة نادرة في لوس أنجلوس بكاليفورنيا يوم الثلاثاء الماضي.

وبدت الفنانة البالغة من العمر 58 عاماً، والتي تقاعدت من التمثيل في عام 2002، بملامح مختلفة تماماً ولا يمكن التعرف عليها .

وظهرت الفنانة خلال الصورة وقد زاد وزنها بشكل كبير، وبدت بملامح طبيعية بدون ميك أب. وذلك في أحدث ظهور لها بعد غياب أكثر من 12 عاما.

يشار إلى أن فوندا خرجت من دائرة الضوء حتى تتمكن من التركيز على تربية ابنها كما قيل حينها، وكانت العائلة تعيش في مزرعة في سانتا باربرا.

بعد غياب أكثر من 12عاما..  شاهد: ممثلة أمريكية شهيرة تصدم متابعيها في أحدث ظهور لها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.