التخطي إلى المحتوى

حظيت صورة لطابور طويل من الأشخاص، ادعى ناشروها أنها من الجزائر بمشاركات قياسية على مواقع التواصل الاجتماعي.

ناشرو الصورة زعموا أنها لصف طويل لجزائريين ينتظرون دورهم لشراء كيس من الحليب، وكتب عليها “باب الواد.. طوابير ليلية غفيرة من أجل اقتناء كيس حليب”.

وباب الواد، حي شعبي معروف، في العاصمة الجزائر.

وعمد مروّجو الصورة في المنشورات المضلّلة إلى إضافة شعار قناة “النهار” الجزائريّة إليها.

ووفق ما أكدته وكالة الأنباء الفرنسية، فرانس برس، فإن الصورة تعود لسنوات، وهي توثق طابورا في الصين خلال أحد المعارض. 

الصين/ طابور

وأظهر البحث أن الصورة نشرت منذ سنوات على مواقع صينية وهي توثق طابورا من الناس اصطفوا في صفوف طويلة في مقاطعة خنان الصينية في فبراير عام 2014 بعد افتتاح معرض التوظيف الربيعي. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.