التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد : كشفت مصادر أن الملك تشارلز الثالث علم أن والدته كانت على وشك الموت، فقط من مكالمة هاتفية عاجلة استقبلها قبل لحظات من سماع بقية العالم أخبار الملكة.

واتضح أن الأمير آنذاك، لم يكن يعلم أي تفاصيل عن الحالة الصحية للملكة الراحلة قبل تلك المكالمة، وذلك وفق تقرير نشرته صحيفة “نيوزويك”.

كما أضافت المعلومات أن تشارلز علم أن والدته كانت على وشك الموت، بينما كان مع زوجته كاميلا في دومفريز هاوس في اسكتلندا، حيث سارع مساعدوه لإبلاغه بأن صحة الملكة إليزابيث قد تغيرت. حسب العربية .نت.

كانت كاميلا تحضّر نفسها لتسجيل مقابلة تلفزيونية مع جينا بوش ابنه الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش، والتي بدورها قالت إنها سمعت خطى تجري في الردهة أثناء التحضيرات، في إشارة منها إلى اضطرابات بدأت في المنزل.

وانطلق تشارلز الثالث وزوجته في طائرة هليكوبتر إلى القصر الذي توجد فيه والدته وتم الإعلان عن وفاتها في وقت لاحق.

.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.