التخطي إلى المحتوى




لماذا تظهر البطن السفلية؟ وكيف يمكن علاجها وإزالتها حتى لا تعود مرة أخرى؟ – ثقفني



























سبب دهون البطن السفلية، دهون البطن أصبحت من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الجميع الفترة الأخيرة سواء الرجال أو النساء إذ أنها تتراكم حول تلك المنطقة وتكون بارزة ويمكن لأي شخص أن يراها ويختلف حجمها من شخص لآخر حسب تدهور الحالة، مع العلم أن تلك الدهون منها نوعان الأول حشوي وهي المحيطة بأعضاء الجسم والثاني تحت الجلد وهي المتراكمة أسفل طبقات الجلد، ودهون البطن تعتبر خطر كبيرًا على الجسم إذا لم يتم معالجتها من البداية ولا سيما إذا كان الشخص يعاني من مجموعة معينة من الأمراض المزمنة، وفي السطور القادمة نعرفكم سبب ظهور دهون البطن وطريقة علاجها.

لماذا تظهر دهون البطن السفلية؟

تشكل دهون البطن خطرًا كبيرًا على الجسم والصحة ويجب معالجتها على الفور، ولكن علينا في البداية تحديد أسباب ظهور البطن السفلية وهي:

  • قلة النشاط: في حالة كان السعرات الحرارية التي يحصل عليها الجسم أكثر من المحروقة فإن ذلك يساعد على تراكم الدهون بالجسم وحول أعضائه مثل البطن ولا يتم الحرق إلا عن طريق الرياضة.
  • الوراثة: الجينات الوراثية لها دور في ظهور البطن السفلية إذ أنها قد تؤثر على التمثيل الغذائي وبدوره الإصابة بالسمنة.
  • سوء التغذية: حيث أن تناول السكريات والكربوهيدرات باستمرار مع تناول الأطعمة السريعة وعدم تناول كمية كافية من البروتين يعتبر من أسوء العادات التي تسرع من الإصابة بالسمنة.
  • عدم النوم: قلة ساعات النوم تعني زيادة في تناول الطعام والشعور بالإرهاق والتعب وبذلك الإصابة بالسمنة كما أن الإرهاق يزيد من إنتاج الكورتيزول وهو هرمون القلق الذي يقلل من التمثيل الغذائي والحرق.

طرق علاج دهون البطن السفلية والتخلص منها

إذا كنتي ممن يعانين من البطن السفلية فإن الطرق التالية من شأنها أن تعالج دهون البطن والتخلص منها:

  1. زيادة النشاط البدني وممارسة التمارين الرياضية لتنشيط الجسم وعملية الحرق للتخلص من السعرات الحرارية الزائدة.
  2. البعد عن ما يسبب التوتر والقلق حتى لا يزيد هرمون الكورتيزول.
  3. الاعتماد على نظام غذائي صحي يوفر العناصر والمواد الطبيعية اللازمة للجسم بدلًا من الأطعمة السريعة.
  4. تحسين نمط النوم من خلال زيادة ساعات النوم حتى المعدل الطبيعي.


error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ







التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *