التخطي إلى المحتوى


كشفت صحيفة “سكاى نيوز” البريطانية، عن كواليس الصورة الأخيرة التى التقطتها مصورة جميعة الصحافة، جين بارلو، أثناء لقاء الملكة الراحلة مع رئيسة وزراء بريطانيا الحالية ليز تراس، وتقول المصورة جين بارلو، إنها أجرت محادثة قصيرة مع الملكة إليزابيث الثانية، حول الطقس القاتم، لكنها قالت إن مزاج الملكة كان عكس ذلك تمامًا، حيث تمتعت بروح معنوية مرتفعة فى هذا اليوم.


تحدثت المصورة التى التقط آخر صورة عامة للملكة قبل وفاتها عما حدث عندما التقيا، حيث تم إرسال جين بارلو، مصورة جمعية الصحافة، إلى بالمورال، لالتقاط اللحظة التى التقت فيها الملكة، برئيسة الوزراء الجديدة ليز تراس، يوم الثلاثاء، لتطلب منها رسميًا تشكيل حكومة، حسبما ورد في موقع “سكاى نيوز” البريطانى.


المصورة الصحفية جين بارلو


التقطت بارلو، بعض صور للملكة بينما كانت تنتظر وصول زعيم حزب المحافظين إلى منزلها الاسكتلندى، ووصفت المصورة، الملكة إليزابيث الثانية، البالغة من العمر 96 عاما، بأنها كانت ضعيفة، لكنها في حالة معنوية جيدة، لافته إلى أنهما أجرا حديثًا قصيرًا عن الطقس القاتم في يوم من العواصف الرعدية والأمطار الغزيرة، بأسلوب بريطاني حقيقى.


تتذكر بارلو، أن مزاج الملكة كان عكس الطقس القاتم تمامًا، حيث قالت المصورة المقيمة فى اسكتلندا: “تلقيت الكثير من الابتسامات منها”، لافتة إلى أنه عندما تم الإعلان عن وصول ليز تراس، استقبلتها الملكة بابتسامة كبيرة، ثم تم إخراج بارلو من الغرفة.

الملكة إليزابيث في استقبال تيز تروس
الملكة إليزابيث في استقبال ليز تراس


وقالت المصورة: “إن التقاط الصورة شرف وامتياز حقيقي، كنت هناك لتصوير لقائها برئيسة الوزراء الجديدة، ولكن بالنسبة لي كانت أفضل صورة هى صورة الملكة بمفردها، ومن الواضح أنها أصبحت أكثر أهمية الآن”، وأضافت أن “الملكة بدت بالتأكيد أكثر هشاشة مما كانت عليه عندما تم تصويرها في الصيف”.

الملكة إليزلبث و تيز تروس
الملكة إليزابيث وليز تراس


الملكة إليزابيث


الملكة إليزابيث الثانية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.