التخطي إلى المحتوى

بدا المشهد محرجا جدا للوهلة الأولى.. كريستيانو رونالدو داخل غرفة ملابس المنتخب البرتغالي يمد يده مستقبلا زميله برونو فرنانديش، فيمد الأخير يده في حركة أتوماتيكية فاترة ثم يدير ظهره سريعا لرفيقه في مانشستر يونايتد.

مشهد استغرق ثوان لكنه كان كافيا لصنع ضجة حول العالم بشأن العلاقة بين نجمي “الريدز” في أعقاب تصريحات أخيرة مدوية للدون البرتغالي.

وأثار رونالدو عاصفة من ردود الأفعال بعدما قال في مقابلة مع تلفزيون  TalkTV، نشرت مقتطفات منها، إنه يشعر “بالخيانة” في مانشستر يونايتد، و “لا يحترم” مدرب الفريق الهولندي، إريك تين هاغ.

وقال رونالدو: “أشعر بالخيانة. بعض الناس لا يريدونني هنا ليس هذا العام فحسب، بل العام الماضي أيضا”. وعن المدرب قال: “أنا لا أحترمه لأنه لا يحترمني”.

ورد مسؤولو مانشستر يونايتد بعد ساعات بأنهم يدرسون الرد على التصريحات التي جاءت في المقابلة النارية، وجاء في بيان للنادي أن مانشستر يونايتد ينظر في الرد “بعد التأكد من الحقائق الكاملة. يظل تركيزنا على التحضير للنصف الثاني من الموسم ومواصلة الزخم والإيمان والتآزر بين اللاعبين والمدير والموظفين والمشجعين”.

وحسب مصادر إعلامية عدة، فقد أثارت تصريحات رونالدو حفيظة الكثيرين ومنهم زميله المتألق في مانشستر يونايتد، برونو فرنانديش، الأمر الذي انعكس على سلوكه الذي بدا “جليديا” خلال مصافحة رونالدو بغرفة ملابس المنتخب.

وحسب ما أوردت “ماركا” فإنه ليس من المستغرب أن تكون مقابلة رونالدو الأخيرة قد تسببت في غضب فرنانديش وتحيته الفاترة بشكل لا يصدق، لدرجة أنه تقريبا لم يتواصل بالعين مع رونالدو.

واعتبرت الصحيفة الإسبانية أنه من الواضح أن رونالدو قد شعر بالدهشة من طريقة سلام فرنانديش، حيث ظهر الدون بعدها محلقا في الفضاء لعدة ثوان.

وأكدت أن ديناميكية لاعبي المنتخب أمر أساسي لتحقيق النجاح في كأس العالم الذي يشارك به رونالدو للمرة الخامسة، مشيرة إلى أن نجمي مانشستر يونايتد لابد أن يضعا تلك “الحادثة” خلفهما قبل انطلاق حملة البرتغال لكأس العالم في 24 نوفمبر، ضد غانا.

كان هذا، وغيره، أبرز ما تردد بعد انتشار فيديو المصافحة على مواقع التواصل على نطاق واسع، لكن موقع “غول” كشف وقائع مختلفة على لسان ماريو نجم البرتغال الذي أوضح حقيقة ما حدث، مؤكدا أن الأمر لم يعد مجرد “دعابة” بسبب وصول فرنانديش المتأخر إلى حجرة الملابس.

وقال ماريو: “كنت بغرفة تبديل الملابس في تلك اللحظة، وشاهدت الفيديو، لقد كانت مزحة بينهما (..) لأن برونو كان آخر الواصلين”.

وأوضح لاعب وسط بنفيكا أن كريستيانو رونالدو سأل فرنانديش مازحا، وهو يمد يده بالسلام، عما إذا كان قد جاء في قارب؟! وتابع: “كانت مزحة بينهما، إنهم يلعبون معًا”.

عما إذا كانت تصريحات رونالدو بشأن مانشستر يونايتد قد تحدث مشكلات داخل المنتخب البرتغالي قبل انطلاق المونديال، قال ماريو: إنه (رونالدو) سعيد دائمًا حين يكون في المنتخب الوطني. رأيته بالأمس، إنه بخير تمامًا كما هو الحال دائمًا. يركز بشكل كامل على المنتخب الوطني وبالتأكيد سيكون عونا كبيرا لنا في كأس العالم هذه (..) العناوين الرئيسية تدور حوله دائمًا (..) لا أرى مشكلة في التوقيت، لأن الجميع يتحدثون دائمًا عن كريستيانو، لذا فالأمر جيد بالنسبة لنا”.

يشار إلى أن رونالدو ينتظر تحقيق مجد كبير في المونديال القطري بحال تسجيله هدفا واحدا، إذ سيكون وقتها أول لاعب بالتاريخ ينجح بهز الشباك في 5 نسخ متتالية للبطولة.

وتلعب البرتغال في المجموعة الثامنة مع غانا وأوروغواي وكوريا الجنوبية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *