التخطي إلى المحتوى

ضبطت وزارة الصحة السعودية وافدتين طبيبة وممرضة، تقومان بعمليات إجهاض بطرق غير نظامية، وذلك من خلال عيادة تديرانها في أحد المجمعات الطبية الخاصة في وسط الرياض.

وتلقت الصحة بلاغاً عن قيام طبيبة وممرضة بعمليات الإجهاض، في مجمع طبي شهير، وسط بيئة لا توفر الحد الأدنى من الاشتراطات الطبية والصحية، وذلك في تجاوز خطير يهدد صحة وسلامة المرضى، ويخالف أنظمة المملكة.

وباشرت فرق الالتزام في “صحة الرياض”، بالتعاون مع الجهات الأمنية، بضبط المخالفة المذكورة، وإحالة الطبيبة المخالفة ومساعدتها للنيابة، لمخالفة المادة 28 من نظام مزاولة المهن الصحية التي تصل عقوبتها إلى السجن لمدة لا تزيد عن ستة أشهر وبغرامة لا تزيد عن 100 ألف أو بإحداهما.

مواد طبية منتهية الصلاحية

كما قامت فرق الالتزام بإحالة المجمع إلى لجنة النظر في مخالفات المؤسسات الصحية الخاصة، حيث ضُبطت مواد طبية منتهية الصلاحية، ومواد طبية للمساعدة على الإجهاض.

وأكدت وزارة الصحة استمرار جولاتها الرقابية لما يضمن تطبيق الاشتراطات الصحية وتطبيق معايير سلامة المرضى.

كما لفتت النظر إلى أنها لن تتهاون مع أي قصور يمس صحة وسلامة المواطنين والمقيمين، ومؤكدة استمرارها في اتخاذ أقصى العقوبات والإجراءات النظامية تجاه أي مؤسسة صحية لا تلتزم بمعايير الجودة المطلوبة للخدمات الصحية، مشيرة إلى أنها خصصت الرقم 937 لاستقبال البلاغات عن جميع المخالفات الصحية التي سيتم التعامل معها بكل سرية وخصوصية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.