التخطي إلى المحتوى

ترجمة حصرية : قالت صحيفة “ذا صن” البريطانية أن سيارة فلاديمير بوتين تعرضت للهجوم في محاولة اغتيال محتملة مع احتدام الحرب في أوكرانيا ، كما أفادت مصادر مطلعة من الكرملين.

وأصيبت سيارة الرئيس الروسي ب “دوي قوي” على عجلتها الأمامية اليسرى تلاه “دخان كثيف” ، حسبما زعمت مصادر مقربة من الزعيم.

وتم نقل سيارة ليموزين بوتين إلى بر الأمان مع الرئيس دون أن يصاب بأذى – ولكن كانت هناك اعتقالات متعددة من جهاز الأمن التابع له .

وأفادت التقارير أن بعض حراسه الشخصيين اختفوا وسط مزاعم بأن معلومات سرية حول تحركات الرئيس البالغ من العمر 69 عامًا قد تم اختراقها ، وفقًا لقناة General GVR Telegram.

وتقول القناة المناهضة للكرملين إن بوتين كان مسافرا عائدا إلى مقر إقامته الرسمي في موكب سيارات خادع وسط مخاوف أمنية.

قيل إن القافلة “الاحتياطية” تتكون من خمس سيارات مصفحة ، بينما جاء بوتين في الثالثة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.