التخطي إلى المحتوى

ظهرت ساعة جوجل الأولى في صور واقعية قبل الإعلان الرسمي عنها من جانب الشركة، والتي ستحمل اسم بيكسل واتش على الأرجح وفقًا للتسريبات، ولكن ظهورها هذه المرة كانت عن طريق ساندر بيتشاي، الرئيس التنفيذي لعملاق محرك البحث.

أعلنت شركة جوجل عن عقد حدث يوم 6 من شهر أكتوبر المقبل، من أجل الإعلان عن منتجات استهلاكية جديدة، وسيكون على الأرجح هاتف بيكسل 7 وساعة جوجل الأولى الذكية بيكسل واتش التي ستعمل بنظام تشيل وير 3.1.

ونشر المحلل مارك جورمان من بلومبرج، تغريدة عبر حسابه الشخصي على تويتر، تضمنت صورة الرئيس التنفيذي لشركة جوجل، ساندر بيتشاي مرتديًا ساعة بيكسل واتش أثناء حضوره في مؤتمر Vox Media’s Code 2022.

هذه ليست المرة الأولى التي يحضر فيها رئيس تنفيذي لشركة كبرى، جهازًا لم يتم الإعلان عنه رسميًا أثناء تواجده في حدث إعلامي ما، ففي عام 2017، فعلها تيم كوك رئيس أبل في جامعة أكسفورد لحضور جلسة أسئلة وأجوبة تم تسجيلها على الفيديو.

في ذلك الوقت، وأثناء الجلوس في الندوة على الأريكة، انزلق هاتف آيفون من جيبه، ومع تواجد مجموعة من الكاميرات في عدة أماكن بالقاعة، تم التأكد أن الهاتف الذي انزلق من جيبه كان iPhone X الذي لم يتم إصداره في ذلك الوقت.

وكما تُظهر الصور، فإن ساعة جوجل الأولى، بيكسل واتش، تبدو جاهزة تمامًا للإطلاق ودخول الشركة في تنافس مع شركات أخرى رائدة في مقدمتها أبل وسامسونج، لسوق الساعات الذكية.

وفقًا للتسريبات، فإن ساعة جوجل ستأتي مع نظام Wear OS 3.1 مع دعم للمساعد الصوتي الذكي وستمنح المستخدمين قدرة الوصول إلى الخرائط والتنقل من خلالها حتى بدون هاتفهم الذكي تمامًا.

وإذا كان هناك شيء مخيب حول الساعة، فهو ما جاء في التسريبات أنها ستعمل مع معالج سامسونج Exynos 9110 وهو معالج قديم يعود إلى عام 2018، ولكن يمكن اعتبار أنها ستكون البداية وأن الشركة لديها أهداف للاختبار أولًا قبل اتخاذ خطوات تنافسية أكبر في هذا السوق الذي تستحوذ عليه أبل وسامسونج بمنتجات تنافسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.