التخطي إلى المحتوى

حذر إيلون ماسك من أن رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بقوة شديدة هذا الشهر، في محاولة لسحق التضخم، سيقود إلى هبوط الأسعار بشكل مدوٍ، مما سيلقي بظلاله على الشركات.

قال الرئيس التنفيذي لشركة Tesla و SpaceX في تغريدة يوم الجمعة: “رفع سعر الفائدة الفيدرالي الكبير يهدد بالانكماش”.

رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة القياسي من نسبة قريبة من الصفر في مارس إلى ما بين 2.25٪ و 2.5٪ اليوم، استجابة لارتفاع التضخم إلى أعلى مستوى له في 40 عاماً هذا العام. ولم يستبعد البنك المركزي الأميركي رفعاً ثالثاً على التوالي بمقدار 0.75 نقطة أساس في وقت لاحق من هذا الشهر.

تجعل أسعار الفائدة المرتفعة الادخار أكثر جاذبية والاقتراض أكثر تكلفة، مما يساعد على تقليل الطلب الكلي وبالتالي الضغط التصاعدي على الأسعار. في المقابل، يمكن أن يؤدي الانخفاض المفرط في الأسعار إلى تآكل أرباح الشركات مما يفضي بالتالي إلى تباطؤ النمو الاقتصادي وارتفاع معدلات البطالة.

أشار ماسك في مارس إلى أن كلاً من Tesla و SpaceX تشهدان زيادات حادة في تكلفة المواد الخام والخدمات اللوجستية. وفي يوليو، بعد أن رفعت تسلا أسعار سياراتها عدة مرات، لمح ماسك إلى أن شركة صناعة السيارات قد تخفض أسعارها إذا هدأ التضخم. وبعد حوالي شهر، أكد أن التضخم في الولايات المتحدة قد بلغ ذروته، وتوقع أن الاقتصاد سوف يتراجع في ركود معتدل يستمر حوالي 18 شهراً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.