التخطي إلى المحتوى

تتوقع وسائل إعلام بريطانية، نقلا عن مصادر رسمية، حضور أكثر من 500 ضيف رفيع المستوى، دعتهم الحكومة البريطانية من جميع أنحاء العالم، لحضور مراسم وداع الملكة اليزابيث الثانية الاثنين المقبل، باستثناء 3 دول، امتنعت بريطانيا عن دعوة ممثلين عنها، وهي روسيا وبيلاروسيا وميانمار، فيما ستكون إيران ممثلة على مستوى سفيرها في لندن.

ومن الذين أكدوا مشاركتهم في مراسم الجنازة، كل من الرئيس الأميركي جو بايدن وزوجته جيل، كما والرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، إضافة إلى الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، والرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، إلى جانب ملك إسبانيا فيليب السادس وزوجته ليتيزيا، وغيرهم الكثير من الملوك والرؤساء.

ولم تعلق السفارة الروسية لدى بريطانيا حتى الآن على المعلومات التي ترددها وسائل الإعلام، إلا أن ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ذكر يوم الجمعة الماضي أن الحضور الشخصي للرئيس فلاديمير بوتين في جنازة إليزابيث الثانية غير وارد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.