التخطي إلى المحتوى

كشفت تقارير صحافية إسبانية أن الإسباني جيرارد بيكيه مدافع برشلونة “غاضب بشدة” من شريكته السابقة المغنية الكولومبية شاكيرا، بعد عدم توصل الطرفين لاتفاق بشأن حضانة طفليهما.

وانفصل بيكيه وشاكيرا يونيو الماضي ودخلا في أزمة الحصول على حق حضانة طفليهما ميلان وساشا، إذ ترغب المغنية الكولومبية الاستقرار في ميامي الأميركية بعيداً عن مدينة برشلونة الإسبانية.

ووفقًا لصحيفة “La Vanguardia” الإسبانية، فإن اللاعب كان يأمل في وضع حد لمسلسل المفاوضات المستمرة يوم الجمعة، لكنه غضب من وضع شريكته السابقة لمعوقات مستمرة في طريق الوصول لاتفاق أخير بينهما، وترك غاضبًا اجتماعهما الأخير.

وعلى الرغم من توتر الأوضاع بين الطرفين، فإنهما اتفقا على عدم اللجوء للمحكمة والنزاعات القانونية تحت أي ظرف، وألا يتركا قرار اختيار الشخص المسؤول عن تربية الطفلين بيد القضاة.

وسيتجه الطرفان إلى الخطوة التالية عقب حضانة الأطفال، وهي فصل الأصول بين الطرفين، إذ ستحصل شاكيرا على مبلغ 300 مليون دولار، بينما سيبقى لبيكيه قرابة 80 مليون دولار.

والتقى النجمان قبل مونديال جنوب إفريقيا 2010، خلال تصوير شاكيرا الأغنية الشهيرة “واكا واكا”، ولهما ميلان (9 أعوام) وساشا (6 أعوام).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.