التخطي إلى المحتوى

وفاة الملكة إليزابيث الثانية Queen Elizabeth II ملكة بريطانيا، كان لحظة فارقة في حياة أفراد العائلة المالكة البريطانية، بما في ذلك الأمير وليام ولي عهد بريطانيا وأمير ويلز William, Prince of Wales، وشقيقه الأصغر الأمير هاري Prince Harry، ليس فقط فيما يتعلق بأدوارهما الملكية المستقبلية، ولكن بالنسبة أيضا للعلاقة بينهما والتي هيمنت عليها الخلافات والقطيعة على مدار العامين الماضيين.

قبل أيام من وفاة الملكة

بعد ظهور الرباعي الملكي معا.. هل تعود المياه إلى مجاريها

قبل أيام من وفاة الملكة الراحلة إليزابيث الثانية، بدا أن العلاقة بين الأميرين وليام وهاري ليست في طريقها للتحسن على الإطلاق، بل تزداد سوء ما كل يوم يمر حيث كان الأمير هاري وقتها يقوم بما يشبه جولة ملكية مصغرة في بريطانيا وأوروبا بصحبة زوجته ميغان ماركل Meghan Markle وسط تجاهل متبادل بينه وبين العائلة المالكة البريطانية، وفي تحدي واضح لاتفاق انسحاب هاري وزوجته من الحياة الملكية والذي أقرته الملكة، والذي رفض مقترح هاري وزوجته بأن يستمرا في أداء مهام خيرية وعامة كممثلين غير رسميين للملكة وحكومتها بعد انتقالهما إلى الولايات المتحدة بحيث يقسمان وقتهما بين الولايات المتحدة وبريطانيا.

إضافة إلى ذلك كانت هناك أزمة كتاب الأمير هاري الجديد الذي يستعد الأمير لنشره في وقت لاحق من هذا العام، والذي يتوقع الكثيرين أن يستكمل به الأمير هاري سلسلة الانتقادات الضمنية التي وجهها الأمير وزوجته للعائلة المالكة، ووفقا للتقارير المنشورة فإن الكتاب زاد من حدة الخلاف بين الأمير هاري وشقيقه الأكبر الأمير وليام ووالدهما الملك تشارلز الثالث King Charles III ملك بريطانيا.

بعد الإعلان وفاة الملكة

سافر الأمير هاري بمفرده إلى اسكتلندا
سافر الأمير هاري بمفرده إلى اسكتلندا

بعد الإعلان المفاجئ عن تدهور صحة الملكة إليزابيث الثانية سافر الأمير وليام بصحبة بقية أفراد العائلة المالكة البريطانية إلى اسكتلندا حيث كانت الملكة تقيم وقتها في قلعة بالمورال في منطقة المرتفعات الإسكتلندية، وسافر الأمير هاري بمفرده إلى اسكتلندا حيث وصل إلى قلعة بالمورال متأخرا بعد الإعلان عن وفاة الملكة، وقتها أيضا لم يبدو وأن هناك فرصة للمصالحة بين الأمير هاري والأمير وليام والملك تشارلز الثالث، ففي مساء اليوم الذي توفيت فيه الملكة، تحدثت التقارير عن أن الأمير هاري تناول طعام العشاء وقتها بمفرده ولم ينضم إلى والده أو شقيقه.

خطاب الملك تشارلز الثالث ورسالة الأمير وليام

خطاب الملك تشارلز الثالث
خطاب الملك تشارلز الثالث

بعد أيام من وفاة الملكة ظهرت بادرة أمل تشير إلى أن المصالحة بين الأمير هاري والعائلة المالكة البريطانية، وخاصة شقيقه الأكبر الأمير وليام ووالدهما الملك تشارلز الثالث، ليست مستحيلة كما يظن البعض، وكان ذلك عندما ذكر الملك تشارلز الثالث هاري وميغان بمودة كبيرة في خطابه الأول كملك لبريطانيا أمام عموم الشعب البريطاني.

وبعدها جاءت الرسالة التي وصفتها وسائل إعلام بريطانية أنها نقطة تحول جديدة في العلاقة بين الأميرين وليام وهاري وهي الرسالة التي وجه فيها الأمير وليام الدعوة إلى الأمير هاري وميغان ماركل لينضم إليه وزوجته كاثرين أميرة ويلز Catherine, Princess of Wales أمام قلعة وندسور لمقابلة حشود المواطنين المجتمعة أمام القلعة حداد على الملكة، وهي الدعوة التي قبلها الأمير هاري وزوجته وبالفعل قاما بالانضمام لأمير وأميرة ويلز في يوم السبت من هذا الأسبوع أمام قلعة وندسور.

هدنة حذرة

وفقا لما نشرته صحف بريطانية نقلا عن خبراء ملكيين فإن الوضع الحالي بين الأمير هاري وزوجته وبين العائلة المالكة البريطانية وعلى رأسها ملك بريطانيا تشارلز الثالث وولي عهد بريطانيا الأمير وليام، يمكن وصفه بالهدنة الحذرة حيث تحدث الخبراء عن أن كلا من الملك تشارلز الثالث والأمير وليام حريصان على الحفاظ على وحدة العائلة المالكة البريطانية ويرغبان في إنهاء الخلاف مع الأمير هاري في أسرع وقت ممكن إلا أنهما ليسا واثقان تماما من مدى استجابة الأمير هاري لذلك، وما إذا كان لا يزال مصر على المضي قدما في خطوة نشر كتابه الجديد والحديث عن العائلة المالكة أمام وسائل الإعلام مما يهدد بالتسبب في المزيد من الحرج للعائلة المالكة البريطانية.

أمنيات بانتهاء الخلاف

أمنيات بانتهاء الخلاف
أمنيات بانتهاء الخلاف

وفقا لما نشرته وسائل إعلام بريطانيا فإن صدمة وفاة الملكة إليزابيث الثانية جعلت عموم الشعب البريطاني أكثر التفافا حول العائلة المالكة البريطانية وأكثر ميلا للمضي قدما وتجاوز أزمة الخلاف بين الأمير هاري والعائلة المالكة، كما تحدث الكثيرين عن رغبتهم في حدوث مصالحة بين الأمير هاري والعائلة المالكة، كما تحدثت المذيعة الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري والتي استضافت مقابلة ميغان وهاري التلفزيونية المثيرة للجدل، عن أملها في حدوث ذلك، وتحدثت عن ذلك في تصريح جديد لها لبرنامج Extra، قالت فيه: “كما تعرفون، والدي توفي مؤخرا، في صيف هذا العام، في مثل هذه الأوقات يجب أن تجتمع العائلة، يجب أن تجتمع العائلة معا في مثل هذه الأوقات هكذا يجب أن تسير الأمور في مثل هذا الوقت، هناك تقاليد لهذا كما تعلمون، أن تقوموا بدفن موتاكم وأن تغتنموا الفرصة لإحلال السلام (في العائلة)، وآمل أن يحدث هذا حقا (بالنسبة لهم)

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.