التخطي إلى المحتوى

وكان نيفيل، المدافع المعتزل، واحدا من فريق تغطية المباراة لشبكة “سكاي سبورتس” الرياضية، إلى جانب لاعب “الشياطين الحُمر” سابقا لويس ساها، ولاعب ليفربول السابق جيمي ريدناب.

وعندما دخل النجم البرتغالي الملعب للإحماء قبل مواجهة وستهام، صافح ساها وريدناب لكنه تجاهل نيفيل.

ووقتها علق قائد منتخب إنجلترا السابق على الموقف مازحا، حيث قال إنه كان “خارج قائمة بطاقات عيد الميلاد” بالنسبة لـ”الدون”

لكن في مقطع فيديو نشره لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي السابق ميكا ريتشاردز على “تويتر”، سأل الأخير نيفيل عن الواقعة، فرد قائلا: “رونالدو لا يتصرف كما لو كنا زملاء سابقين في فريق واحد”.

وكان نيفيل يشير إلى 6 مواسم بين عامي 2003 و2009، تزامل فيها مع رونالدو في صفوف مانشستر يونايتد.

يشار إلى أن نيفيل معروف بآرائه الصريحة، وسبق أن انتقد أداء رونالدو هذا الموسم.

كما أن النجم الإنجليزي ليس أول من يتجاهله رونالدو مؤخرا، حيث رفض “الدون” مصافحة جيمي كاراغر قبل مواجهة مانشستر يونايتد مع ليفربول، بعدما انتقده مدافع الـ”ريدز” السابق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *