التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد : أظهرت صور التقطتها الأقمار الصناعية مقابر جماعية بين الأشجار في مدينة إيزيوم بقلبك خاركييف شمال شرقي أوكرانيا.

وأظهرت الصور أحد الأحراش قبل وبعد انسحاب القوات الروسية منه، بما يظهر أن مقبرة جماعية حفرت فيه بين الأشجار.

أتى ذلك، بعدما بدأت السلطات المحلية باتشال مئات الجثث، بعضها مقيد اليدين، أو مربوطة الأعناق.

فقد بدأ أمس الجمعة مسؤولون أوكرانيون يلبسون سترات واقية وعلى وجوههم كمامات بنبش لأرض لاستخراج الجثث في موقع الدفن حيث تناثر نحو 200 مدفن بين أشجار إحدى الغابات.

وقال حاكم خاركيف أوليج سينيجوبوف من الموقع “هذه مقبرة جماعية، مدنيون دفنوا هنا، وعليهم جميعا علامات تدل على مقتلهم بطريقة عنيفة”.

كما أضاف أن هناك جثثا مقيدة اليدين من الخلف، لافتا إلى أن السلطات ستحقق في كل واقعة وتقيمها بشكل قانوني ملائم”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.