التخطي إلى المحتوى

كشفت دراسة علمية حديثة، عن تطور كبير في وسائل منع الحمل، لكن هذه المرة ليست للنساء، ولكنها ستكون للرجال بعد أن طور مجموعة من العلماء حقنة لمنع الحمل للرجال يستطيعون أخذها بأمان دون أن تؤثر على خصوبتهم.

وتوقع العلماء وفقا لصحيفة (ديلي ميل) البريطانية، أن تكون الحقنة التي طورها باحثون في المعهد الهندي للتكنولوجيا، جاهزة ومتاحة في الأسواق خلال عام من الآن.

وأكد العلماء أن حقنة منع الحمل “Risug” هذه قد تدوم لعشر سنوات، وستكون متاحة خلال 12 شهرا خاصة بعد أن أكملت تجاربها النهائية على البشر وفي انتظار موافقة السلطات الطبية عليها.

وقالت الدكتورة أماندا ويلسون، أخصائية علم نفس الصحة العامة في جامعة دي مونتفورت، لمهرجان العلوم البريطاني في ليستر، إن الأبحاث وجدت أن الرجال كانوا مترددين جدا في تلقي الحقنة.

وأوضحت أنه بالنسبة إلى حبوب منع الحمل للرجال، فما زال أمامها ما بين 30 و50 عاما، لكن “Risug” هي وسيلة منع الحمل الأقرب للوصول إلى السوق.

والحقنة Risug عبارة عن مادة هلامية تدمر ذيول خلايا الحيوانات المنوية الفردية، ما يمنعها من تخصيب البويضة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.